منتجات وخدمات

البنك الاسلامي

البنك الاسلامي
نظام مصرفي القائم على مبادئ الشريعة الإسلامية (أحكام الشريعة الإسلامية) وتسترشد الاقتصاد الإسلامي . مبدأين أساسيين للصيرفة الإسلامية هي تقاسم الربح والخسارة، ومنع جمع ودفع الفوائد. جمع الفوائد غير مسموح به في القانون الإسلامي.
مثال على كيفية استخدام النظام المصرفي الإسلامي طرق تقاسم الربح والخسارة لتسهيل المعاملات المالية: بالنسبة لبعض الأنواع من القروض، فإن المقترض يحتاج فقط لتسديد المبلغ المستحق للمقرض، ولكن يمكن للمقترض اختيار دفع المقرض مبلغ صغير من المال ليكون بمثابة مكافأة.

يرتكز هذا النظام المصرفي على الشريعة الإسلامية، فتعهدات البنوك تتبع الأخلاق الإسلامية. ولذلك، يمكن القول أن المعاملات المالية في الصيرفة الإسلامية هي شكل متميز ثقافيا للاستثمار الأخلاقي (على سبيل المثال، يحظر الاستثمارات التي تنطوي على الكحول والقمار، ولحم الخنزير، وما إلى ذلك).

الاقتصادية والمالية
وبعد سلسلة من الأزمات المالية التي ضربت العديد من الدول العربية وغيرها، واجهت بعض البلدان العواقب من خلال اعتماد السياسات والاستراتيجيات المناسبة لتصحيح الوضع وبذلك حققت درجات متفاوتة من النجاح في العديد من المجالات، بما في ذلك خفض الإنفاق الحكومي والاستهلاكي وبالتالي الحد من عجز الموازنة والدين العام.

وللقطاع المصرفي أهمية حيوية في الاقتصاد فهو يوفر التمويل اللازم لدعم القطاعات الاقتصادية المختلفة، ويسرع معدلات النمو الاقتصادي، وخاصة في مجال الاستثمار وكذلك جذب الاستثمارات الأجنبية. أيضا فإنه يدعم البنية التحتية، والمشاريع، وهيكل النشاط التجاري والمصرفي مما يساعد على مواكبة التطورات الخارجية والعولمة، وبناء قدراتهم الذاتية، ودرء مخاطر التضخم المستورد والآثار المترتبة على الأزمات المالية الخارجية، وتبادل الخبرات والمعلومات من حيث الانفتاح على تجارب الدول ومفاهيم الحكم الرشيد بما في ذلك الشفافية والنزاهة والمسؤولية وتعزيز إجراءات الرقابة المالية.

وعلى الصعيد الداخلي، فقد شهد الاقتصاد العراقي تطورا كبيرا في الناتج المحلي الإجمالي وحقق أعلى معدل نمو، من حيث الزيادة في إنتاج النفط وصادراته فهي تنعكس على زيادة الواردات. وتبلغ الميزانية الإجمالية للعام 2014، وهو الأعلى مقارنة بالسنوات السابقة، وخاصة فرص النمو والاستثمار في إقليم كردستان والعراق لتحقيق (140) مليار دولار زيادة الصادرات النفطية في المنطقة الأمر الذي يتطلب خطة مستقبلية لاستثمار هذه العائدات في مشاريع استراتيجية لتوسيع البنية التحتية القائمة و تطوير القطاع الزراعي بشكل رئيسي، وتقديم التسهيلات للصناعات الأجنبية في المنطقة من خلال تشجيع المناطق الحرة، وتوفير الامتيازات المالية لهذه المشاريع. أيضا المنطقة سوف تكون قادرة على توفير جزء من واردات العراق من السلع الاستهلاكية التي تمثل العبء الأكبر على التوازن العراقي .

من أجل تعزيز كفاءة الأداء، وتطوير الإدارة المالية للموارد في العراق. هذا يتطلب زيادة دور القطاع الخاص والمصارف الخاصة في العمليات الداخلية والخارجية بناء على توصيات تطورت من خلال المؤتمرات المصرفية واللجان التي عقدت مؤخرا.

وقد أدى النمو المستمر للمؤسسات الدولية لزيادة عملياتها وفتح فروع لها في العراق مثل بنك التسويات الدولية (BIS) التي أعلنت استعدادها لقبول الودائع، مما عزز التوقعات للنمو والازدهار، وتمكين البلاد من الحصول على تسهيلات ، وهذا أدى إلى التوسع في التمويل والاستثمار من البنوك العالمية ، لذلك البنوك يمكن أن تحقق افضل خبرة مصرفية دولية بعد زيادة قدراتها المالية. وتفعيل قطاع السلع الأساسية والناتج الحقيقي من خلال الاستثمار في مختلف المشاريع الصناعية والزراعية والتجارية والمصرفية.

وكان لبنك كوردستان الدولي زيادة رأسمالها يصل الى (400) مليار دينار، ومن المتوقع أن تزداد في عام 2015، الأمر الذي سيؤدي إلى التوسع في الأنشطة الاستثمارية وفقا لمبادئ المصرفية الإسلامية. (المرابحة، المشاركة، والمضاربة).

وبالإضافة إلى ذلك، فإن الاستثمار في البنية التحتية لمباني البنك والمنشآت، واعتماد أحدث التقنيات لانتشار الصناعة المصرفية. بما في ذلك فرع الماستر كارد والنظام المصرفي الإلكتروني

المرابحة
هي هيكل التمويل الإسلامي، حيث يشتري وسيط العقارات عنوان واضح . الوسيط والمشتري المحتمل يوافق ثم بناء على سعر البيع (المتفق عليه ربح الوسيط) التي يمكن تقديمها من خلال سلسلة من ألاقساط، أو على شكل مبلغ مقطوع.

المرابحة ليست قرض بفائدة، والتي تعتبر ربا . المرابحة هي شكل مقبول من بيع الائتمان في ظل الشريعة الإسلامية. تشبه في هيكلها إلى الإيجار ، وسيط يحتفظ بملكية العقار حتى يتم سداد القرض بالكامل

المشاركة
المؤسسة أو الشراكة هي هيكل مشترك مع تقاسم الربح / الخسارة التي يتم استخدامها في التمويل الإسلامي بدلا من القروض ذات الفائدة. وهي تسمح لكل طرف مشارك في الأعمال التجارية للمشاركة في الأرباح والمخاطر. بدلا من تقاضي الفائدة ، والممول يحقق عائد على شكل جزء من الأرباح الفعلية المحققة، وفقا لنسبة محددة سلفا. وهذا خلافا للدائن التقليدي، فالممول يشارك أيضا في أي خسائر.

وتلعب المشاركة دورا حيويا في تمويل العمليات التجارية على أساس المبادئ الإسلامية التي تمنع تحقيق ربح على فوائد القروض. وعلى سبيل المثال، لنفترض أن الفرد (أ) يريد بدء الأعمال التجارية ولكن لديه أموال محدودة والفرد (ب) كان لديه فائض في الأموال ويرغب في أن يكون الممول فمن شأنه التوصل إلى اتفاق على الشروط وتبدأ الأعمال التجارية التي تشرك جزء من الأرباح والخسائر. هذا ينفي الحاجة إلى الحصول على قرض من ب.

المضاربة
في مجال التمويل الإسلامي فالمضاربة هي عقد تمويل الثقة.

ويمكن إجراء المضاربة بين أصحاب حسابات الاستثمار والبنك الإسلامي باعتباره المضارب. ويمكن أيضا إجراء ذلك بين البنك الإسلامي ومقدم المال نيابة عن نفسه أو نيابة عن أصحاب حسابات الاستثمار، وأصحاب الأعمال والحرفيين أو التجار الآخرين . المضاربة هي عبارة عن شراكة حيث يتم توفير رؤوس الأموال، نقدا أو وصول ( أي دين) من طرف واحد - ويتم توفير العمالة من قبل الطرف الآخر - المضارب.

يمكن لكلا الطرفين تعيين وكلاء نيابة عنهم. يمكن إنهاء عقد المضاربة من جانب واحد عندما يتم الاتفاق من قبل الطرفين، وفي هذه يمكن ان يكون إلانهاء قبل الأوان عن طريق الاتفاق المتبادل. وبالإضافة إلى ذلك، إذا كان المضارب قد بدأت بالفعل في العمل، في عقد المضاربة، فإنه يصبح ملزما حتى التصفية الفعلية أو البناءة

كما المضاربة هي عقود قائمة على الثقة، والمضارب ليس مسؤول عن الخسائر إلا في حالة خرق مقتضيات الثقة أو سوء السلوك. يمكن أن تؤخذ ضمانات ضد إهمال أو سوء تصرف من المضارب طالما لا يتم استخدامها بشكل مفرط من قبل مزود رأس المال. العقد ينبغي أن يحدد ما إذا كانت المضاربة غير مقيدة أو مقيدة (لموقع معين أو نوع من الاستثمار على النحو المتفق عليه بين الطرفين). وينبغي أيضا أن تشير إلى نسبة توزيع الأرباح بين الطرفين (والذي لا يمكن أن يكون مبلغ مقطوع أو نسبة من رأس المال).و يمكن تعديل نسبة التوزيع في تواريخ مستقبلية باتفاق الطرفين
لدينا فروع ومكاتب
العثور على أقرب فروع بنك كردستان الدولي أو أجهزة الصراف الآلي!
حقوق النشر محفوظة © 2005 - 2019 لمصرف كوردستان الدولي.   
تم التصميم و التطوير من قبلBorninteractive